المدرسة العادلية

تقع هذه المدرسة في منطقة الصالحية بدمشق والتي تعتبر موئلاً لعدد ضخم من المدارس أنشئت في العصر المملوكي والعثماني،ولقد زال أكثر هذه المدارس التي ذكرت في كتاب النعيمي: الدارس في تاريخ المدارس. ومن ضمن هذه المدارس المدرسة العادلية الكبرى التي أنشأها الملك العادل أبو بكر بن أيوب سنة 612ه/1215م وأكملها ابنه المعظم عيسى سنة 619ه/1222م وهي مؤلفة من واجهة شرقية يؤدي بابها إلى دهليز واسع مسقوف بقبوة،ويأتي بعده باب آخر ينفتح على إيوان مطل على صحن المدرسة.وثمة باب في الجنوب يؤدي إلى مدفن الملك العادل،وباب من الشمال يؤدي بسلّم إلى الطابق العلوي