عاجل: إصدار أسهم المنطقة التنظيمية الثانية
  
الأخـبــار
طباعة 'طباعة الخبر
جولات السيد المحافظ و مجلس المحافظة
تاريخ النشر 27/11/2021


الإعلان عن اختيار أفضل تصميمين حضريين للفراغ المحيط بساحة باب توما عاجل

 

أعلنت محافظة دمشق اليوم عن اختيار أفضل تصميمين حضريين للفراغ المحيط بساحة باب توما في دمشق القديمة وذلك من التصاميم المشاركة في مسابقة مبادرة فسحة إبداع التي نظمتها المحافظة بالتعاون مع كليتي الهندسة المعمارية والفنون الجميلة بجامعة دمشق والجمعية البريطانية السورية.

وتهدف المسابقة التي أعلنت عنها المحافظة في منتصف آذار الماضي إلى تعزيز الواقع الجمالي للساحة مع الحفاظ على هويتها المعمارية ومعالمها الأثرية والتاريخية والثقافية.

محافظ دمشق المهندس عادل العلبي أشار في تصريح صحفي إلى أنه فاز بالمرتبة الأولى للمسابقة تصميمان حققا الشروط المطلوبة وأهمها توثيق العلاقة بين داخل المدينة القديمة وخارجها وتعزيز الارتباط بين القاطنين والشاغلين والزائرين وبين هذا المكان التاريخي والنظر إلى التراث بكل أشكاله واستخدام الفن كوسيلة إبداعية.

من جانبها بينت الدكتورة في كلية الهندسة المعمارية بجامعة دمشق نتاليا عطفة عضو لجنة التحكيم في تصريح لـ سانا أن عدد الفرق التي تقدمت بتصاميم للمسابقة بلغ 16 فريقاً وتم وفقاً للشروط الموضوعة اختيار تصاميم لـ 12 فريقاً ثم 6 فرق وتلاه اختيار أفضل 3 تصاميم ليفوز اثنان منها بالمسابقة موضحة أن المحافظة ستعمل على تحويل التصميمين الفائزين إلى دراسة تفصيلية لدمجهما مع مشروع تأهيل محور باب توما القشلة الذي تمت دراسته سابقاً لتنفيذه.

وتم استبيان رأي القاطنين والزائرين بخصوص المسابقة من قبل مديرية مدينة دمشق القديمة والأمانة السورية للتنمية والاخذ بمقترحاتهم للوصول إلى تصميم تشاركي يبرز جمالية الساحة وفق ما أوضح مدير مديرية مدينة دمشق القديمة المهندس مازن فرزلي لافتاً إلى أن المشاركين في المسابقة من فئة الشباب من خريجي كليات الهندسة المعمارية والمدنية والفنون الجميلة.

الفائزون في المسابقة أكدا أهميتها لجهة تنمية خبراتهم وصقل مهاراتهم وتوظيف ما تعلموه في دراستهم الجامعية حيث أشارت المهندستان غريس سلمون ويارا عمايري إلى مراعاة خصوصية ساحة باب توما من حيث النسيج العمراني القديم والحديث ومتطلبات المكان للوصول إلى التصميم المناسب والأخير.

بينما أكد المهندسان عامر البظنة وماهر جلحوم أنهما حافظاً من خلال تصميمهما على هوية المكان ومتطلبات الحاضر ووضعا لمسات جمالية للفراغ بالساحة مع مراعاة احتياجات القاطنين بالمدينة القديمة مشيرين إلى أن أي مشروع يجب أن يلبي متطلبات المجتمع المحلي ويلقى قبولا منه.

فراس صافي .... #سانا

محافظة دمشق الموقع الإلكتروني

تيلجرام : https://t.me/damascusgovrnorat